الحدثالرئيسيعاجل

عين الدفلى: حزب النضال الوطني يناقش مقترحات مشروع تعديل القانون العضوي للانتخابات

حداد طالب بتوسيع صلاحيات السلطة الوطنية المستقلة و ضمان حياد الإدارة

عقد جبهة النضال الوطني اليوم لقاءً تشاورياً رفقة إطارات الحزب قصد إعداد و إثراء مذكرة مقترحات مشروع تعديل القانون العضوي للإنتخابات ،

الندوة التي جمعت أعضاء الحزب من جميع الولايات أشرف عليها أمين عام الحزب الأستاذ عبد الله حداد ”

لجنة عليا خاصة لمناقشة المسودة المعروضة للإثراء

شكل اطارات و ديوان حزب النضال الوطني لجنة عليا لصياغة مذكرة مقترحات مشروع تعديل القانون العضوي للانتخابات
اللجنة اجتهدت لإعداد مذكرة منبثقة من مبادئ استخلاف الأجيال التي تقترب لنهاية مسيرتها النضالية وفق مبادئ أخرى تسمح باستلام الأغلبية الشبانية لمشعل العمل السياسي بالبلاد

رهان على ضمان نزاهة الانتخابات و منح المجالس الجديدة شرعية شعبية و قانونية

عرفت الندوة التي أقيمت بمركب الحموي حمام ريغة بولاية عين دفلى تسجيل تحفظات عديدة حول عدة مواد

وشددت جبهة النضال الوطني على ضرورة إلغاء شرط العتبة وجمع التوقيعات للترشح.

وأبرز عبد الله حداد في افتتاح الندوة، أن الرهان القائم هو كيف نضمن نزاهة الانتخابات، ونمنح المجالس الجديدة شرعية شعبية وقانونية.

وقال حداد إن حزبه يثمن مجمل التعديلات التي وردت في مسودة قانون الانتخابات.

وأبرز ضرورة إدخال تحسينات على المواد المعروضة على النقاش، مؤكدا أن استرجاع الثقة في مؤسسات الدولة، سيكون أمرا صعبا لأنه مرتبط أساسا بمسح آثار الاختلالات التي شوهت انتخابات 2017.

وحذر حداد من أن الإبقاء على الوضع السابق سيؤدي إلى إنتاج نفس الخارطة السياسية، بما لا يتوافق مع تطلعات الجزائر الجديدة.

وحيا رئيس الحزب الإرادة السياسية المعبر عنها من طرف رئيس البلاد عبد المجيد تبون، بشأن إحداث التغيير السياسي الموعود والتزاماته في خطاب التنصيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق