ثقافـي

قصر البخاري فى إحتفالية خاصة بيوم الطفل العالمي

جمعية أضواء الثقافية تفعل الحدث

تسجل جمعية أضواء الثقافية التى تهتم بالطفولة وحمايتها بقصر البخارى نشاطا متواصلا طيلة الشهر الفضيل  من خلال عدة انشطة كحفل الختان الجماعي وحفل انشادي خاص بذكرى يوم فتح مكة
وتزامنا مع اليوم العالمي للطفولة تنطبق حقوق الإنسان على جميع الفئات العمرية، وللأطفال حق التمتع بنفس حقوق البالغين. غير أنهم ضعفاء ولذلك ينبغي وضع حقوق مميزة تعترف باحتياجهم للحماية الخاصة.

اعتمدت اتفاقية حقوق الطفل ، وتضمّنت 54 مادة توضّح بالتّفاصيل الحقوق الاقتصادية ، والاجتماعيية والثقافية للأطفال،

وفي الثاني من شهر جوان لعام 1990 أصبح النص مُعاهدةً دوليّةً دخلت حيّز التّنفيذ، بعد أن صادقت عليه عشرون دولةً.وتعتبر الجزائر من بينها وعلي هامش هذه المناسبة

أكد سالم عيسانى نفسانى متخصص فى تصحيح لغويات الطفل على مشاركته فى هذا اليوم بدعوة كان قد تلقاها من الجمعية الثقافية من رئيسها طريق محمد،

كشف من خلالها ان الاحتفالية ستأخذ طابعا تثقيفيا وفرصة للتذكير بحقوق هذه الفئة المهمشة كونه يتبنى ادماج شريحة كبيرة لاطفال التوحد واعادة ادماجهم على عدة مستويات ذكر منها الاجتماعى والرياضي ليقدم تفصيلا عن اشكال الادماج فذكر الدمج الشامل من خلال اعداد النظام ويشمل اعداد المعلمين والاسرة والطفل بمعنى تهيئة الجو مصحوبا بالدعم والدمج الجامع بجعل المدرسة تتكيف بحسب الطفل اما ماهية الادماج فهو تكيف الطفل مع المحيط بشكل عام
تشارك جمعية اضواء من خلال تنظيم الالعاب وعروض بهلوانية بالاضافة للموسيقى بالمركب الجوارى

بينما المستشار الرياضى وليد شنقاب راهن على هذه الفئة بادماجها فى المجال الرياضى بتخصيص حصتين تدربيتين بالتساوى مع باقى الاطفال الرياضيين مشكلا بهذا دعما معنويا وتحديا شعرت به هذه الفئة على مستوى تحسن الحالات النفسية ودليله فى هذا منافسة بقاعة الجمباز بقصر البخارى بمشاركة عدة أندية رياضية وكان أطفال التوحد من ضمن المنافسين فى منافسة سابقة

لوصيف تركية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق