دوليعاجل

السودان.. المجلس العسكري يحمل “قوى الحرية والتغيير” مسؤولية الإنزلاق الامني في المسيرات

حمل رئيس اللجنة الأمنية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان الفريق أول جمال عمر، الاثنين، “قوى إعلان الحرية والتغيير” المسؤولية الكاملة لـ”التجاوزات والخسائر” التي وقعت في القوات النظامية والمواطنين خلال مسيرات امس الاحد.

وأشار عمر في بيان نقلته وكالة الأنباء السودانية “سونا”، إن المجلس العسكري “سمح بتحرك مسيرات الأحد 30 يونيو وعمل على حمايتها لكن هذه المسيرات انحرفت عن مسارها وأهدافها المعلنة”، مضيفا أن بعض العناصر أطلقت أعيرة نارية أدت إلى وفيات وإصابات.

واضاف قائلا : “نعلن عن أسفنا لانحراف هذه المسيرات المحدودة عن مساراتها وأهدافها المعلنة ومحاولة توجيه المتظاهرين للتحرك صوب الميادين وتجاوز القوات النظامية بعبور الجسور للوصول للقصر الجمهوري وساحة القيادة العامة ورغم ذلك التزمت القوات النظامية بضبط النفس إلا أن بعض المتظاهرين قاموا برشق القوات النظامية بالحجارة وأصابوا بعض أفرادها”.

وأشار عمر إلى ضبط هذه العناصر من قبل “قوات الدعم السريع”، وأنه جاري التحقيق معهم، حيث قتل سبعة اشخاص وأصيب 181 شخصا منهم 27 بطلق ناري والبقية إصابات مختلفة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق