الاخيرةعاجل

وفاة الفتاة التي تم انقاذها أمس من فيضانات بئر مراد رايس

بسبب سيول

توفيت اليوم الجمعة، الفتاة التي تم انقاذها أمس الخميس، من فيضانات بئر مراد رايس.وقد تم مساء أمس الخميس، اسعاف الفتاة البالغة من العمر 21 سنة، وتحويلها لمستشفى مصطفى باشا.

وتسببت الأمطار التي بدأت تتهاطل ابتداء من الساعة الثامنة مساء في سيول جارفة اجتاحت العديد من شوارع العاصمة وغمرت المنازل والمحلات التجارية.

وفي تصريح , قال مدير الأشغال العمومية لولاية الجزائر, عبد الرحمن رحماني, أن مصالحه تدخلت عبر عشر (10) نقاط كانت قد غمرتها مياه السيول وتعطلت بها حركة المرور بالخصوص المحول الشرقي والجنوبي للجزائر العاصمة (بن عكنون – زرالدة) وباب الزوار والمطار.

كما أفاد ذات المسؤول أن ارتفاع منسوب المياه ب”واد أوشايح” (شرق العاصمة) و “واد سيدي مجبر” (بين بلديتي بوزريعة وباب الوادي) قد تسبب في غمر الطرقات المحاذية في العديد من النقاط.

يشار إلى أن شدة هطول الأمطار قد بدأت تتلاشى ابتداء من الساعة التاسعة والنصف ليلا (21 سا 30د).

وحذرت نشرية خاصة لمصالح الديوان الوطني للارصاد الجوية من أمطار رعدية مصحوبة بتساقط البرد وبهبوب رياح قوية مع مستوى يقظة “برتقالي”, ابتداء من يوم الخميس في كل من ولايات غليزان والشلف وعين الدفلى وتيبازة والجزائر العاصمة والبليدة والمدية والمسيلة وبومرداس وتيزي وزو والبويرة وتيارت وتسمسيلت والأغواط والجلفة وبرج بوعريريج.

وأضاف ذات المصدر أن كميات التساقط ستصل أو تتجاوز محليا 40 ملم خلال مدة صلاحية النشرة التي تمتد من الخميس مساء (18.00) إلى صباح الجمعة (09.00).

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق