مجتمع

ولاية الجزائر.. اعادة اسكان عائلة انهار منزلها بسبب انفجار قارورة غاز

استفادت عائلة تقطن على مستوى حي الكاف ببلدية واد قريش (الدائرة الإدارية باب الوادي) من سكن ببلدية عين البنيان (غرب العاصمة) بعد انهيار مسكنها اثر انفجار قارورة غاز أدى إلى وفاة الأب وإصابة إبنتيه بجروح بليغة.

وعلى هامش إشرافه على عملية إعادة إسكان العائلة المنكوبة أوضح الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لباب الوادي عبد العزيز عثمان ، أن العائلة التي إستفادت اليوم من سكن لائق بحي 1000 مسكن ببلدية عين بنيان بتعليمات من والي العاصمة، “تعرض منزلها الذي يقع بحي الكاف ببلدية واد قريش للانهيار شهر ماي الماضي لانفجار قارورة غاز أدت إلى وفاة الاب (33 سنة) وكذا إصابة إبنتيه ذات 3 سنوات وسنة ونصف بحروق جد خطيرة”.

وأشار نفس المسؤول الولائي أن العملية سمحت للوالدة ذات 27 عاما من إيجاد سقف يأويها وبناتها الأربع اللواتي تتراوح أعمارهن بين 1 شهر و 7 سنوات و كانت “تعاني من وضع اجتماعي جد صعب”، خاصة ونحن على أبواب فصل الشتاء ، مبرزا أن “العملية تندرج في إطار العمليات التضامنية التي تخصصها الولاية لمثل هذه الحالات الإنسانية و التكفل بانشغالات العائلات المعوزة”.

بدورها ،عبرت السيدة التي استفادت من شقة ذات 3 غرف بعين بنيان عن فرحتها لهذه الالتفاتة الانسانية ومبادرة مصالح ولاية الجزائر والتضامن الكبير الذي لقيته حالتها لدى مختلف شرائح الجزائريين، مؤكدة أنها ستكمل رحلتها في علاج ابنتيها المصابتين بحروق عميقة على مستوى الوجه والأطراف.

للتذكير سبق لولاية الجزائر خلال شهر يونيو المنصرم توزيع 9 سكنات اجتماعية لفائدة عائلات بدون مأوى مقيمة ببعض مراكز الإيواء الاستعجالي ومؤسسات استقبال الأشخاص المسنين والأطفال المسعفين بالجزائر العاصمة وذلك بعد دراسة ملفاتها في إطار التكفل بانشغالات هذه الفئة الهشة ، حسبما أكده نفس المصدر.

و أوضح أنه تم اعادة اسكان العائلات التي كانت تقطن على مستوى مركز الإيواء الاستعجالي للأشخاص بدون مأوى و مركز الطفولة المسعفة بدالي براهيم ، مركز “دار الحسنة” للطفولة المسعفة والنساء بدون مأوى بحي بولوغين، في شقق جديدة على مستوى أحياء تقع بكل من بلديات أولاد فايت و الدويرة وعين البنيان.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق