الحدثالرئيسيعاجل

قرابة 140 راغبا في الترشح

ودعوات لإعادة النظر في شروط الترشح لرئاسة البلاد

قارب عدد الراغبين في الترشح لمنصب رئيس الجمهورية 140 شخصا في ظاهرة سياسية تحتاج إلى دراسة وتستوجب مراجعة قانون الإنتخابات حسب المتابعين للشأن السياسي الجزائري.

وحسب المحلل السياسي رضوان بوهيدل فإن الظاهرة تضر بمصداقية الموعد الإنتخابي لدى الرأي العام الداخلي والخارجي، مضيفا أن فتح المجال لكل مواطن جزائري حاصل على شهادة جامعية، “فسح المجال أمام بعض الباحثين عن التهريج والشهرة بتلك الطريقة”.

ودعا بوهيدل في تسجيل للقناة الإذاعية الأولى إلى ضرورة إعادة النظر في شروط الترشح لمنصب رئيس الجمهورية.

من جانبه يرى المحلل السياسي محمد طايبي أن التهافت من الراغبين للترشح لمنصب القاضي الأول في البلاد لا معنى له، سوى الإضرار، سواء المقصود أو غير المقصود تحت اسم الديمقراطية الشعبوية والفوضوية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق