الرئيسيرياضةعاجل

بلماضي: “أمور صادمة وجدتها عند وصولي”

زطشي لن يترشح لعهدة ثانية

كشف جمال بلماضي، بأنه صُدم بما وجده داخل المنتخب الوطني، عندما وصل للعارضة الفنية خلفا لرابح ماجر، موضحا بأن الأمور كانت كارثية، لدرجة لا يُمكن وصفها، وهو ما أثر سلبا على نتائج الخضر.

عاد الناخب الوطني، جمال بلماضي في حوار أجراه مع القناة الإذاعية الثالثة لتجربته مع “الخضر” متحدثا عن بعض التفاصيل لأول مرة.

وكشف بلماضي أنه فور تسلمه زمام العارضة الفنية لمحاربي الصحراء أجرى اجتماعا مع لاعبيه خلال أول تربص وتحديدا يوم 8 سبتمبر، اللقاء دام أربع ساعات تحدث فيه اللاعبين 3 ساعات و45 دقيقة تطرقوا فيه إلى كل المشاكل.

ورفض بلماضي الحديث عن ما جاء على لسان اللاعبين مكتفيا بالقول “بعد الاجتماع تحدثت مع أعضاء الطاقم الفني وقلت لهم بعض ما قاله اللاعبون فأصيبوا بالذهول”.

وعن سر نجاحه مع المنتخب قال “كنت أتابع المنتخب الوطني وتيقنت أنه الوقت المناسب فلما أصبحت ناخبا وطنيا دخلت مباشرة في صلب الموضوع لأنني كنت أتابع كل شيء عن الفريق الوطني”.

ومن بين أسرار النجاح قال أن تكوين مجموعة متماسكة ساهم كثيرا في ما تم تحقيقه لحد الآن.

من جهته كشف خير الدين زطشي، رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، أنه لن يترشح لعهدة ثانية على رأس الفاف.

وقال الرجل الأول في مبنى دالي إبراهيم أنه سيكمل عهدته ولن يترشح لأخرى في حوار أجراه مع القناة الإذاعية الأولى.

وفي سياق آخر قال الرئيس السابق لنادي بارادو أن المنتخب الإيطالي طلب مواجهة “الخضر” وديا.

كما تطرق رئيس الفاف لاستقالة مناجير المنتخب الوطني، حكيم مدان، وقال بشأنها إنها كانت لأسباب شخصية ولم تكن هناك اطلاقا خلافات بين القائد السابق لشبيبة القبائل والناخب الوطني جمال بلماضي.

نفس الشيء بالنسبة لاستقالة طبيب الفريق، الدكتور بوزعيب الذي أراد الانسحاب ووافقت الاتحادية على قراره.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق