تيكجدة …. حينما تخاطبك الطبيعة بجمالها

جولة وطنية للسياحة الجبلية من تنظيم اتحاد الصحفيين

عمد مؤخرا الاتحاد الوطني للصحفيين و الاعلاميين الجزائريين وتحت الرعاية الرسمية لوالي ولاية البويرة وباشراف مديرية الشباب والرياضة وبالتنسيق مع ديوان المركب المتعدد الرياضات “رابح بيطاط” إلى تنظيم جولة وطنية للسياحة الجبلية لولاية البويرة تحت شعار” جزائر الحب والسلام“ وذلك خلال الفترة الممتدة من 31 أكتوبر إلى 03 نوفمبر المنصرم .

أعطى خلالها والي الولاية اشارة الانطلاق من مقر الولاية صباح الجمعة على الساعة العاشرة .

ترأس الجولة مصباح ڤديري – رئيس الاتحاد الوطني للصحفيين و الاعلاميين الجزائريين , حيث ضمت الجولة العديد من الصحفيين ،

مراسلين وطلبة جامعيين إضافة المرافقين “ نسيم ، أسامة و أمين”.

ضم برنامج الجولة العديد من الفعاليات الرامية إلى تنمية السياحة في الجزائري والتعريف بالمكنون السياحي المتعدد , ابتداءا بحضور احتفالات الذكرى 65 لاندلاع حرب التحرير الوطنية والترحم على أرواح شهدائنا الأبرار .

زيارة مركز التعديب “تليوات”

إذ كان مركز التعذيب المذكور آنفا اول محطة للجولة ،و كان لأعضاء و منخرطي الاتحاد وقفة في هذا المركز ببلدية القصر.

تيكجدة لولؤة جرجرة

تعتبر منطقة تيكجدة التي تقع في حضن جبال جرجرة بولاية البويرة أشهر مناطق الجزائر السياحية، حيث المناظر الطبيعية الخضراء الملهمة لقلوب الزوار. صنفت سنة 1983 ضمن “الحظائر الوطنية” ،

يقصدها السياح من مختلف ولايات الوطن وكذا عدد كبير من بلاد العالم لممارسة مختلف الرياضات من تسلق الجبال و تزحلق على الثلج في مسلك “اعكوكر” على ارتفاع 2000 متر عن سطح البحر.

بالإضافة إلى بحيرة “أغولميم”, التي تعتبر من أهم المناطق لممارسة رياضة التزلج على الجليد خلال فصل الشتاء على مساحة قدرها ثلاثة هكتارات, وهي البحيرة المصنفة من قبل منظمة اليونسكو كأعلى بحيرة في أفريقيا، حيث تقع على ارتفاع 1745 مترا عن سطح البحر.

كانت تيكجدة المحطة الثانية للجولة التي اتخد الفريق المشارك من المركز الوطني للرياضة والتسلية بتيكجدة مقرا لإقامته التي دامت يومين انطلق منها لزيارة العديد من المناطق التي تستهوي جل الزوار ومن بين هذه المحطات عرج أعضاء المشاركين على زيارة منطقة آسوال”Asouel“ التي لا يفوت زيارة هاته المنطقة ,

للتمتع بمغاراتها العميقة, مثل ‘’فوهة النمر’’ التي يصل عمقها إلى1007 أمتار, وهي أعمق هوة في أفريقيا, وبالقرب منها “مغارة الجليد” التي تحتفظ بكميات كبيرة من الثلوج حتى في أشد أيام الصيف حرارة.

في اليوم الثاني نظم الإتحاد ورشة تكوينية في مجال التحرير الصحفي إستفاد منها الاعضاء الذين بدورهم إستحسنوا هاته المبادرة التي اختتمت بتوزيع شهادات على المشاركين، وبعد الظهيرة انطلقت الجولة باتجاه منطقة”chalet du cef“ مشيا على الأقدام مرورا بمسالك جبلية بين الصخور وأشجار الأرز التي تشكل صورة طبيعية خلابة,

حيث يتراءى للمتجول العديد من الحيوانات كالأبقار البرية والقردة، و استمر وفد اتحاد الصحفيين في مساره وصولا إلى “la combe” أين أخد المشاركون قسطا من الراحة ،لتكون الوجهة قمة “35” التي تطل على مناطق شاسعة من ولاية البويرة وكذا المركز الوطني للرياضة والتسلية ليتجلى إبداع الخالق المصور , كما التقط الوفد العديد من الصور التذكارية الرائعة ،

لتعود الجولة مساءا إلى مقر الإقامة .

وحول أهمية تنـظيم مثل هذه المبادرات , قال مصباح قديري أن الاتحاد خط برنامج منظم ينظم من خلاله قوافل سياحية و ذلك بالتعاون مع الجهات المعنية فى مجال العمل السياحى والمهنيين لتنمية أحد الأسواق الهامة بهدف التنشيط المكثف للحركة السياحية الوافدة من هذا السوق عن طريق التحرك على كافة المحاور الرسمية والإعلامية والمهنية لحل كل مشكلة تعترض النشاط السياحي داخل الوطن وعقد العديد من صفقات الشراكة في ظل تغطية إعلامية قوية لزيادة الطلب السياحي على هذا السوق .

وهى وسيلة فعالة أثبتت جدواها في العديد من بلدان العالم .

و في ختام الجولة الوطنية للسياحة الجبلية كانت لوفد اتحاد الصحفيين وقفة خلال عودته إلى المركب المتعدد الرياضيات “رابح بيطاط” حيث ألقى رئيس الاتحاد الوطني للصحفيين و الإعلاميين الجزائريين قديري مصباح كلمة ذكر فيها بالواجب المنوط به كل واحد سواء من المسؤولين أو أسرة الإعلام ،

منوها أن للإعلام دور هام و بارز في حل الكثير من القضايا العالقة ، و عقب ذلك كرم مسؤولو الشباب و الرياضة على رأسهم المركب المتعدد الرياضات و ديوان مؤسسات الشباب و كذا رئيس بلدية البويرة ، وفد الاتحاد بوهب كل أعضاءه شهادة و نسخة من كتاب الله .

معروف نصرالدين

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: