المنتدى السادس :ماهية اللغة المسرحية وصولا الى شعرية اللغة في الكتابة المسرحية

دكتور مفتاح خلوف ناقش شعرية الكتابة المسرحية

استهل منشط المنتدى السادس د. مفتاح خلوف مداخلته حول شعرية الكتابة المسرحية كمفهوم شامل ينطوى على بناء الجملة المسرحية نحويا وصوتيا وفنيا وجماليا كما تعرض للتقنيات الفنية المتعددة من الصور التخيلية والموسيقى والسينوغرافيا والإضاءة والديكور وضرورة تطعيمها بالإبداع وعدّد الاختيارات فى هذا الشأن منها الاقتباس و والتكييف والاستنبات

وبين فى هذا الصدد ماتكون عليه لغة المسرحى المبدع وقال أنها حياة وتنوع ومتعددة الطرق فيما يخص التعبير كما كشف فى هذه السانحة تنوعا التعبير يشمل الأسلوب وأداة التوصيل واللغة المسرحية المبدعة وأمدها بكثر من الأيضاح والتفصيل وأبعد كل لبس وغامض عنها فهى اللغة التى تثير فينا احساسا بلذة المشاركة فى العمل الفنى من خلال عمليات الحذف والتقديم والتأخير والتلوين فى العبارة والضمائر والأيجاز كما دعا لضرورة الفصل بين أركان الجملة المسرحية لاستثارة المتلقى ودفعه للإكتشاف بلذة

أثار بعدها المتدخل للمنتدى السادس ماهية اللغة المسرحية ليصل أخيرا أن شعرية اللغة فى الكتابة المسرحية هى شعرية وصفية تجعل الكاتب المبدع لا يقدم حلولا وإنما يترك ذلك للقارىءفي إعادة بناء الأفكار واتخاذ الحلول المناسبة، أو الإقناع والإمتاع على حدٍّ سواء، فهي اللغة التّي تسعى إلى البحث عن المختلف.

وعلق الفنان المسرحى مصطفى بورى حول مشاركات وآراء المتابعين من قطاع المسرح بداية من الاستهلال الذي كشف فيه عن المعنى الاصطلاحي لشعرية الكتابة المسرحية و صولا إلى التساؤلات التي صنع بها إشكالية الموضوع، ثم التدخلات و التساؤلات و الردود التي وضحت الرؤية من خلال التجول في أروقة مختلفة الاتجاهات لأفكار أنارت الدرب للوصول إلى مفاهيم معمقة إلى حد ما نظريا هي في غاية الأهمية مضيفا فى نفس السياق أنه يبقى في اعتقاده أن الممارسة المستمرة المدعمة بهكذا نظريات التى تفضل بها الأخوات و الإخوة الدكاترة و الفاعلون في الحقل الفني هي الكفيلة بتطوير الفعل المسرحي.

وختمت مناقشة موضوع المنتدى باقتراح صائب تفضل به الناقد لمين بحرى من جامعة بسكرة حول واقع المسرح بولاية باتنة وقال أنه وجد العرض رهين واعتبره خير مثال معاصر لموضوع شعرية اللغة والخطاب المسرحي عموماً، مستشهدا بعمل أخرجه شوقي بوزيد، و كتب نصه محمد بويش كعرض مواكب للمساهمات لكي يتم نقاشها فى أعداد منتدى المسرح

لوصيف تركية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock