مأساة

هل مصير الفنان والمثقف هو النهاية هكذا

الفنان صالح دقدوقة ابن الصحراء الذي الهب الايدي

تصفيقا لما كان يقدمه من الاغاني التي اشتهرت ورددها الكثيرون وترنموا بها سرا وعلانية دقدوقة صاحب الصوت الصحراوي الاصيل ينتهي به الامر الي الحالة التي هو عليها في الصورة الثانية متشرد .لا يجد ما ياكل .

فنان متسكع هو الان في تجاهل تام من المسؤولين في ولايته ومن مديرية الثقافة ومن الوزارة كذلك هل هذه هي المكافأة التي يستحقها دقدوقة .وانا اشاهد صور اخري له تم تداواها في بعض المواقع صدمت .صدمت .صدمت .

صدمت اي مصير واية نهاية تعسة هي لهذا الفنان ولاخرين غيره اليوم وغدا .

اين انتم ايها المسؤولين الذين بالامس كنتم تطلبون دقدوقة لاسعادكم في حفلاتكم واين انت مسؤول الثقافة الذي كنت تطلب خدمات دقدوقة الفنية واين انت يا وزارة الثقافة اليس لاحدكم ضمير .

هنا صور اخري صادمة نشرها بعض الاصدقاء واحجمت عن نشرها لانها مرعبة وقد لا يتحملها البعض .

اين الضمير الانساني .ما الذي يفعله مدير الثقافة بالولاية التي دقدوقة مواطن فيها والتي من واجبها خدمة الثقافة والفن ومساعدة الفنان هل دورها ودور مديري الثقافة عموما هو التربع علي الكراسي والتمتع براتب شهري .

الي جانب منافع اخري دون الالتفات لمثل هذه الحالات واكيد ان دقدوقة ليس الوحيد الذي في هذه الحالة وفي هذه النهاية الماساوية .

وانتم ايها الفنانون الم تدركوا بعد الخطر الذي يتهددكم في نهاية مسيرتكم .

والاستغلال الذي تتعرضون له في حياتكم من طرف مسؤولين يتجاهلنكم في النهاية.الم يحن الوقت لتتحدوا وتكونوا نقابتكم الفنية لتكون المدافع عنكم والحامي لحقوقكم وتامين حياتكم.

الي متي وانتم علي خلافاتكم مستمرون .هل تعجبكم حالة دقدوقة هذه والتي تنتظر الاغلبية منكم.

ياوزارة الثقافة هل من التفاتة لحالة هذا الفنان وغيرها وهل يستمر حال مديريات ثقافتكم علي

ما هو عليه .من في خدمة من .

ولماذا انشئت هذه المديريات اصلا ان لم تكن لخدمة المثقف والفنان .

ام انها انشئت للبهرجة والتظاهر وتدمير الفنان باستغلاله ثم التخلي عنه في نهاية المطاف .

انها المأساة .نعم انها المأساة ..مأساة سوداوية

لك اله يا صالح دقدوقة

بقلم  علاوة ..وهبي.

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: