قطاع الثقافة بالمدية يحتفى بذكرى الإستقلال

وضع لوحة فنية للعلامة محمد بن شنب فى مكان عام بالمدية

تحضيرات مسبقة يعرفها قطاع الثقافة بالمدية لإحياء الذكرى 58 لعيد الاستقلال 05 جويلية 1962 – 2020، تم اختيار أماكن عمومية لتوضع بها لوحات فنية لشخصيات ثقافية خلفت الزاد الثقافى الذى ينها منه الجيل الحالى من أبناء المدية وتنفيذا لتعليمات كانت وزيرة الثقافة والفنون قد أسدتها و المتضمنة وضع لوحات تذكارية في الأماكن العامة لشخصيات ثقافية محلية لكل ولاية والتى اختير لها شعار الحرية ثقافة.

شرع فنانون تشكيليون لهم الخبرة الكافية فى رسم الجداريات ولوحات مشاهير المدية من خلال تظاهرات ثقافية سابقة
يعكف حاليا عمر رمانة وزميله مراد من ورشة الرسم التابعة لدار الثقافة حسن الحسنى على وضع آخر اللمسات للوحة العلامة محمد بن شنب

كلوحة تذكارية ، وكان الراحل بن شنب قد ولد عام 1869 وتوفى عام 1929 لنذكر كلمات المدح التى خص بها الجزائر :
هلم بنا نحو الجزائر يا فتي – فقد ضاق بي حالي وأقعدني الوجد

وستكون من بين اللوحات التى سيخصص لها مكانا عاما بالمدية وتعرض على الجمهور العام الذى سيكون فى الحضور لمشاهدة مجموعة من الأعمال الفنية

لوصيف تركية

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: