شباب بلوزداد بطلًا للجزائر

الغاء سقوط وصعود أربعة فرق الى المحترف الاول.. الفاف تنهي السوسبانس

عقد صبيحة اليوم المكتب الفدرالي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم اجتماعا استثنائيا تحت رئاسة خير الدين زطشي تم خلاله وضع حد للسوسبانس الذي لازم مستقبل البطولة المحلية المتوقفة منذ شهر مارس الماضي بسبب جائحة كورونا .

واعلنت الفاف ايقاف البطولة وتتويج شباب بلوزداد بلقب الرابطة المحترفة الأولى لموسم (2020/2019).

 ابناء العقيبة يعانقون اللقب السابع

وبهذا التتويج، يكون النادي البلوزدادي قد حصد اللقب للمرة السابعة في تاريخه بعدما عانق سابقا 6 ألقاب أعوام 1965 و1966 و1969 و1970 و2000 و2001. وقبل ايقاف البطولة كان شباب بلوزداد يحتل المركز الأول برصيد 40 نقطة وبفارق 3 نقاط أمام وفاق سطيف ومولودية الجزائر، وذلك قبل 8 جولات من ختام الموسم.

وهكذا سيجدد الفريق الملقب بـ”أولاد بيلكور ” العهد مع مسابقة رابطة أبطال أفريقيا بعد غياب استمر قرابة الـ20 عاما. وجاء قرار المكتب الفيدرالي، بعد تنظيم استشارة كتابية لأعضاء الجمعية العامة، انتهت باعتماد الخيار الثالث والذي ينص على اعتماد الترتيب الذي كان عليه الجدول عند توقف المنافسات، وإعلان الأبطال في كل المسابقات وإقرار الصعود وإلغاء الهبوط.

شبيبة سكيكدة وأولمبي المدية ووداد تلمسان وسريع غليزان الى حظيرة الكبار

كما صادق اعضاء المكتب الفيدرالي للاتحاد الجزائري، على قرار إلغاء الهبوط، وصعود أربعة فرق من الدرجة الثانية إلى المحترف الأول، وهي شبيبة سكيكدة، وأولمبي المدية، ووداد تلمسان، وسريع غليزان. وبناء على هذه المستجدات تلعب بطولة الرابطة المحترفة الاولى الموسم المقبل ب20 فريقا ،فيما تلعب بطولة الرابطة المحترفة الثانية بفوجين مع وضع 18 فريقا في كل فوج.

مدوار غاب عن الاجتماع

عرف اجتماع المكتب الفيدرالي غياب رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، عبد الكريم مدوار بسبب عدم تلقيه دعوة عبر البريد الإلكتروني للحضور حسب ما كشفت عنه امس تقارير صحفية .

قريشي :” لقب بلوزداد مستحق وليس صدفة”

أكد توفيق قريشي، مدير القطب التنافسي بنادي شباب بلوزداد، أن تتويج فريقه بالبطولة، كان عن جدارة واستحقاق. وأشار إلى أن اعتراف أعضاء الجمعية بشرعية التتويج، سيزيد من مصداقية اللقب.

وقال قريشي في تصريحات لكووورة: “أنا سعيد للغاية بهذا التتويج الذي لم يأت صدفة، بل جاء بعد مجهودات جبارة بذلها النادي في سبيل العودة إلى منصات التتويج”.

وأضاف: “شباب بلوزداد يستحق التتويج باللقب، بعد أن قدم موسما استثنائيا على كافة الأصعدة، ونجح في الحصول على اعتراف الجمعية العامة للاتحاد الجزائري”.

وأوضح: “مجمع مادار كان حريصا على توفير جميع الإمكانيات لإنجاح مشروع النادي”.وتابع: “انعكس ذلك الاهتمام بالإيجاب على أداء الفريق الذي قدم موسمين استثنائيين، وساهم في عودة الشباب إلى سابق عهده، رغم الضغط الرهيب الذي عاشه الفريق منذ انطلاق الموسم”.

معاناة الأندية الجزائرية تنتهي

سينهي قرار الفاف معاناة الأندية الجزائرية رغم أن عديدها عارض مقترح منح اللقب لشباب بلوزداد. واستعرض موقع كووورة في تقرير له ، أهم إيجابيات، قرار المكتب الفيدرالي، من الناحيتين المادية والرياضية والتى لخصها في النقاط التالية :

تخفيف الأعباء المالية

جاء قرار المكتب الفيدرالي،ليساهم في تخفيف الأعباء المالية على الأندية، التي تكبدت في الأشهر الأخيرة، خسائر فادحة، بسبب تمديد عقود اللاعبين بصفة آلية.

وسيظل موسما 2019/2020، راسخا في ذاكرة الأندية الجزائرية، بعد أن عاشت ضائقة مالية كبيرة، جعلت كبيرها قبل صغيرها على حافة الإفلاس.

وعانت الأندية الجزائرية من أزمة مالية خانقة، تسببت في لجوء معظمها إلى انتداب لاعبين شباب، من فرق الرديف، والأواسط، في ظل عجزها على التعاقد مع لاعبين من الأكابر.

المواهب الشابة امام فرصة العمر

صدق من قال مصائب قوم عند قوم فوائد، وهي المقولة التي تنطبق على الفئات الشابة في الجزائر، بعد أن لجأت الأندية المحلية إلى خيار الاعتماد على مواهبها الشابة، لمواجهة العجز المالي.

وتمر جل الفرق الجزائرية، حتى تلك التي تمولها شركات عمومية كبيرة، بأزمة مالية حادة، الأمر الذي من شانه أن يسبب ركودا غير مسبوق في سوق الانتقالات هذا الصيف، وهو ما قد يساهم في منح الفرصة للشباب.

 فرصة للتركيز على الموسم الجديد

رغم أن الكثيرين أعابوا على الاتحاد الجزائري، تأخره في تقرير مصير البطولة، إلا أن قراره بإيقافها ، سيسمح للأندية بالتفكير بالموسم الجديد، ومباشرة عملية الاستقدامات والتسريحات. وسيتيح ذلك للأندية فترة إعداد كافية لمحاولة استرجاع المستوى بعد التوقف الطويل من جراء الجائحة.

ايت عمار محمد

اظهر المزيد

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: